يناير 17, 2022

تنظيم ملف المحروقات

400

أهلنا الكرام
عندما قررت البلدية متابعة موضوع المحروقات في البلدة بالتنسيق مع الأحزاب وأصحاب محطات المحروقات من أجل تنظيم عملية توزيع مادة البنزين بشكل عادل على جميع سكان البلدة ، واجهت البلدية عدة عوائق :
– لم تتمكن الأطراف المعنية ( بلدية، الأحزاب ، المحطات ) من زيادة كمية المحروقات التي توزع للمحطتين الموجودتين في البلدة.
– تبين في الإحصاء الذي أجرته البلدية أن عدد الآليات الموجودة تجاوز 1300 آلية.
– الكمية التي حددت لكل آلية لا تكفي أقله ثلاثة أيام مهما كان نوع العمل.
– كان هناك محاولة لوضع منصة لتنظيم العمل إلا أن الكميات التي تتزود بها المحطات لا تساعد على نجاحها.
– تبين أن سياسة البونات حرمت أبناء البلدة من التزود بالمحروقات من المحطات الموجودة قريبا من البلدة.
– لم تلتزم فئة من المواطنين بسياسة البونات وعملوا على إفتعال المشاكل.
– تلقينا الكثير من الشكاوى تدعونا لترك الامر لعدم إمكانية الإستمرار بهذه الطريقة وعدم إمكانية العدالة كون بعض الناس حاجتهم اكثر من غيرهم بسبب طبيعة الأشغال وكنا بصدد الإنسحاب من الموضوع لعدم تفهم الكثيرين دورنا في محاولة إدارة هذه الازمة إلا أننا أخذنا فرصة أخيرة بعد موافقة أصحاب المحطات وحركة أمل وحزب الله وفق التالي:
-قسمت القرية وفق جداول مرقمه تقريبا حسب تعبئة البنزين في المرحلة الأولى.
-تعهدت محطة جابر بتعبئة ٥٠ سيارة يوميا بعدد ٤٦٠ إجمالي وفق الكمية المتوفرة.
-تعهدت محطة فرحات بتعبئة ٧٥ سيارة يوميا لباقي أبناء البلدة الواردة على الجداول.
-تعهد أصحاب المحطات أن الكمية التي يحق لهم التصرف بها لا تتجاوز ٥٠٠ ليتر وأن كمية الاحتياط للحالات الطارئة لا تتجاوز ٥٠٠ ليتر.
– تقسم الأسماء الواردة على مجموعات تنشر على صفحة البلدية وتحدد موعد كل مجموعة حسب الكمية المتوفرة في المحطات مع مراعاة التوقيت وعدم الازدحام.
– يبدأ العمل بهذا البرنامج من يوم الخميس.
نأمل تفهمكم وصبركم وتعاونكم.
بلدية أنصارية

مقالات ذات صله