يناير 17, 2022

زيارة إلى معمل فرز النفايات

IMG_20201129_120333

بدعوة من رئيس بلدية أنصارية قام رئيس إتحاد بلديات ساحل الزهراني رئيس بلدية اللوبية الأستاذ علي مطر والمسؤول التنظيمي لحركة أمل/شعبة أنصارية الأستاذ علي باقر والرابط في حزب الله الحاج خليل شحادي وأعضاء المجلسيّ البلدي في كل من بلدتيّ أنصارية واللوبية بزيارة ميدانية لمعمل فرز النفايات وبحضور مدير معمل الفرز السيد حمزة ياسين فقيه يوم الأحد الواقع في 29/11/2020 للإطلاع على الخطوات المنجزة بحيث تم التداول بالخطوات المنجزة حتى تاريخه وبالعوائق الحاصلة وتقديم الإقتراحات الممكنة لإنجاح هذا المشروع.
فشدد الرئيس علي مطر على ضرورة الفرز من المصدر لما لها من أهمية في تحسين العمل داخل المعمل إضافة لآثاره الإيجابية على صعيد بلدتيّ أنصارية واللوبية علاوة على أنها الوسيلة الآمنة لحماية بيئتنا وأهلنا وأولادنا . وعرض كل من رئيس لجنة البيئة ومدير المعمل الخطوات المنجزة والحاجات المطلوبة
ثم تبعهم رئيس بلدية انصارية : بعد الترحيب بالحضور وشكر كل من حركة أمل وحزب الله ممثلين المسؤول التنظيمي والرابط على حضورهم ومواكبتهم ودعمهم الدائم لنشاطات ومشاريع المجلس البلدي في أنصارية وشكر أعضاء المجلس على حضورهم وجهودهم ومواكبتهم لهذا المشروع وخص بالشكر كل من رئيس لجنة البيئة ومدير المعمل على الجهود التي يقدمونها لإنجاح هذا المشروع ولكل من يقدم الجهود مؤكداً على أن ما نحن فيه هو أحد أهم التحديات التي أخذتها البلدية على عاتقها بعد أن تم إنجاز مشروع تأمين الكهرباء عبر الإشتراك وتأمين مياه الشفة عبر البئر الإرتوازي والشبكة إضافة الى الكثير من المشاريع الاخرى كان هو اقفال المكب في مدخل البلدة والتخلص من خطره البصري والصحي والبيئي والأن نحن في قلب التحدي الذي مصممون على أن ننجح في التخلص من 90% من مشكلة النفايات على أمل ان نجد الوسيلة الملائمة للتخلص من القسم الباقي وتبقى جميع الاجرآت الاخرى مؤقتة وأن النجاح الأول يكون بالتاكيد على الفرز من المصدر هو الحل الوحيد للخروج من أزمة النفايات ويعتمد بشكل أساسي على التعاون بين جميع الأفراد والمؤسسات داعياً للتعاون والتكاتف وشبك الأيادي لإنجاح هذا المشروع ومن ثم عرض الرئيس لبعض العوائق التي تواجهنا والسبل الممكنة للحل .

 

مقالات ذات صله